اسف مرة تانية .. ولكن هذا ما يحدث في ظل صمت مطبق من المجلس والحكومة .. وصل الي حد ايقاف الدعم من المناطق التي تريد دعم المدينة
بلاغ: الجامعة الوطنية للإعلام و حقوق الإنسان وقفة التضامن مع الكورد توحد التنظيمات الأمازيغية ./ . رشيد أنامر النتائج النهائية للأنتخابات التونسية صرمان: بعد مؤتمرات القبائل العربية،، مؤتمرات دعم “فجر ليبيا” العفو الدولية: ميليشيات ترتكب جرائم حرب غرب ليبيا جدل سياسي حول دور البعثة الأممية بليبيا ؟؟؟ الثني من الخرطوم: نقبل الحوار بشرط تسليم السلاح ؟ ماذا كان يحمل صاروخ ناسا الذي انفجر فور إطلاقه؟ إنفجار سيارة مفخخة في قلب “طبرق” ليبيا الوطن في خطر … ليبيا الوطن في خطر …

اسف مرة تانية .. ولكن هذا ما يحدث في ظل صمت مطبق من المجلس والحكومة .. وصل الي حد ايقاف الدعم من المناطق التي تريد دعم المدينة

محرر

أرشيف مقالات من تأليف : محرر

2 تعليقات على “اسف مرة تانية .. ولكن هذا ما يحدث في ظل صمت مطبق من المجلس والحكومة .. وصل الي حد ايقاف الدعم من المناطق التي تريد دعم المدينة”

  • addi عدي:

    ⴰⵣⵓⵍ azul ان ما تقوم به قطر و الدول العروبية ماهو الا دعم العنصرية و الدكتاتورية (استبدال القدافي بمصطفى عبد الجليل ما هو الا استبدال دكتاتور باخر) يقول الامازيغ القدامى في وصية لنا ان العرب ليسو اخوانا لنا وانهم اصل الشر والكفر. عدي من المغرب .

  • amazigh:

    على إخواننا الأمازيغ في ليبيا أن يتخدوا الحدر الشديد واليقضة.لايجب أبدا أن يقدموا سلاحهم لمن يريد تذمير ذاتهم و إقبارهم.هَزَمُوا عدوهم الديكتاتور القدافي بدمائهم لاكن مازالوا هناك أعداء لهم ومن بينهم وزير العدل لالنظام السابق عبد الجليل الذي بدوره قتل الناس ظلما ليرضي نظام القدافي.الأمازيغ شعب حر وقوي وقضيته مشروعة وهو على أرضه أرض أجداده لم يأتي لا من الجزيرة العربية ولا من المريخ. الكيب وحكومته المُراوغَةِ وغيره من ثعاليب القومية العروبية يعطون الكلام الحِلْو المَعْسُول لاكن على الواقع يتشبثون بتعريب الأمازيغ لغويا وهوياتيا وتذليلهم ورَمْيِهم إلى مزبلة التاريخ بدريعة الوحدة والمصالحة.إحدروا يا أمازيغ وأتحدوا لأن هؤلاء العرقيين العرب لا سَنَدَ شرعي لَهُم في إبْعادِنا عن مؤسسات بلادنا وتهميشنا وبطريقة حَقِرة .حِينَ يُكَوِّنوا مؤسسات البوليس القمعية ، سَيَقْمعونكم ويُحَوِّلونكم إلى دجاج يخاف كل واحد على نفسه. كما هو الحال في عهد القدافي.يجب أن تنزعوا حقوقكم اليوم وحَالاََ .ليست هناك ليبيا بذون أمازيغ أبناء الأرض، ولا مؤسسات مصطنعة تقف أمامكم. قد بلغ السيل الزُّبَا وسَئِمْنا من ظلم العنصريين الإستعماريين العِرْبان على أرضنا.

أترك تعليقك

خـطّـرهـا ‪)‬كلمة المحرر‪(

(( الكارثة ليست قادمة ،، بل حلت وتوطنت )) ليست المرة الأولى ولن تكون الأخيرة : بمجرد ما أن تواجه العموم بتناول حقيقة الواقع ،، ووقائع الأحداث من زوايا مخفية،،، ومحاولة ضبط المشهد عبر التحليل وطرح التصورات ،، الأفاق ،، بل وأحياناً عبر الكشف عن معلومات وخفايا في غاية السرية .. أي بمجرد أن تحاول [...]