اسف مرة تانية .. ولكن هذا ما يحدث في ظل صمت مطبق من المجلس والحكومة .. وصل الي حد ايقاف الدعم من المناطق التي تريد دعم المدينة
قوة من الزنتان تستعد لمهاجمة طرابلس مصر بين مطرقة التردي الداخلي وسندان التدهور في ليبيا التنين الليبي برأسين: برلمانين & حكومتين ؟ أمريكا والتخبط الدبلوماسي: تراجع عن إتهام مصر والإمارات بضرب ليبيا !!! حلفاء الولايات المتحدة يقصفون الإسلاميين: الضربات الجوية لدولة الإمارات فوق ليبيا ميليشيات الزنتان تحاول حرق المطار بعد إنهزامهم .. والبرلمان يندد .. ايران تعلن اسقاط طائرة تجسس اسرائيلية السلطات المغربية تمنع وفد تماينوت دوفرانس من الوصول لإميضر وتسليم مساعدات للمعتصمين هل سيادة ليبيا منتهكة أم مستباحة ؟ الجزائر أكبر مصدر للمهاجرين السوريين لليبيا .. النفط يتدفق .. فلما سيتدخل الغرب ؟

اسف مرة تانية .. ولكن هذا ما يحدث في ظل صمت مطبق من المجلس والحكومة .. وصل الي حد ايقاف الدعم من المناطق التي تريد دعم المدينة

محرر

أرشيف مقالات من تأليف : محرر

2 تعليقات على “اسف مرة تانية .. ولكن هذا ما يحدث في ظل صمت مطبق من المجلس والحكومة .. وصل الي حد ايقاف الدعم من المناطق التي تريد دعم المدينة”

  • addi عدي:

    ⴰⵣⵓⵍ azul ان ما تقوم به قطر و الدول العروبية ماهو الا دعم العنصرية و الدكتاتورية (استبدال القدافي بمصطفى عبد الجليل ما هو الا استبدال دكتاتور باخر) يقول الامازيغ القدامى في وصية لنا ان العرب ليسو اخوانا لنا وانهم اصل الشر والكفر. عدي من المغرب .

  • amazigh:

    على إخواننا الأمازيغ في ليبيا أن يتخدوا الحدر الشديد واليقضة.لايجب أبدا أن يقدموا سلاحهم لمن يريد تذمير ذاتهم و إقبارهم.هَزَمُوا عدوهم الديكتاتور القدافي بدمائهم لاكن مازالوا هناك أعداء لهم ومن بينهم وزير العدل لالنظام السابق عبد الجليل الذي بدوره قتل الناس ظلما ليرضي نظام القدافي.الأمازيغ شعب حر وقوي وقضيته مشروعة وهو على أرضه أرض أجداده لم يأتي لا من الجزيرة العربية ولا من المريخ. الكيب وحكومته المُراوغَةِ وغيره من ثعاليب القومية العروبية يعطون الكلام الحِلْو المَعْسُول لاكن على الواقع يتشبثون بتعريب الأمازيغ لغويا وهوياتيا وتذليلهم ورَمْيِهم إلى مزبلة التاريخ بدريعة الوحدة والمصالحة.إحدروا يا أمازيغ وأتحدوا لأن هؤلاء العرقيين العرب لا سَنَدَ شرعي لَهُم في إبْعادِنا عن مؤسسات بلادنا وتهميشنا وبطريقة حَقِرة .حِينَ يُكَوِّنوا مؤسسات البوليس القمعية ، سَيَقْمعونكم ويُحَوِّلونكم إلى دجاج يخاف كل واحد على نفسه. كما هو الحال في عهد القدافي.يجب أن تنزعوا حقوقكم اليوم وحَالاََ .ليست هناك ليبيا بذون أمازيغ أبناء الأرض، ولا مؤسسات مصطنعة تقف أمامكم. قد بلغ السيل الزُّبَا وسَئِمْنا من ظلم العنصريين الإستعماريين العِرْبان على أرضنا.

أترك تعليقك

خـطّـرهـا ‪)‬كلمة المحرر‪(

قالك : ” أهو .. العمش خير من العمي “

… ” الثورة سُرقت .. البرلمان سُرق .. ليبيا ضاعت ” .. صح النوم يا شعب ..! لماذا ناهض الأمازيغ تحديداً، المجلس الإنتقالي منذ الإعلان الدستوري المؤقت (أغسطس 2011 ) ؟ .. ولماذا نددوا بالحكومات المؤقته ؟ ومن ثم قاطعوا كل الحراك السياسي المتعاقب منذ 2012 ؟ أين هو الإستحقاق السياسي الذي لم يعترف به [...]