بلاغ عن اللجنة التحضيرية لحزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية
بعثة الصليب الأحمر الدولي تُغادر ليبيا قطع رأس فليبيني ببنغازي لكونه “غير مسلم” ؟ إقتتال ضاري ببنغازي … تسليم الصندوقين الأسودين للطائرة الماليزية معارك عنيفة بمحيط مطار طرابلس إخوان ليبيا : لسنا أشرار .. ! مقتل 31 جندياً مصرياً وطوارئ على حدود ليبيا والسودان هل ستتورط الجزائر في ليبيا ..؟ إستعدادات لفتح مطار زوارة للرحلات الدولية بريد القراء: تهريب مطلوبين للعدالة الليبية عبر مطار طرابلس مقتل 14 جندياً تونسياً بهجوم إرهابي في جبل الشعانبي

بلاغ عن اللجنة التحضيرية لحزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية

محرر

في إطار تفاعلها مع مقررات اللقاء الوطني الإعدادي لتأسيس مشروع حزب التجمع من أجل الحرية والديمقراطية، اجتمعت اللجنة الوطنية التحضيرية المنبثقة عن اللقاء الوطني المذكور بالرباط طيلة يوم 19فبراير2012 بعد سلسلة من اللقاءات لتدارس التطورات التنظيمية والسياسية للإعلان الرسمي عن ميلاد وتأسيس حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية. فإنها تعلن ما يلي:
– انتهاؤها ومصادقتها على مشروع القانون الأساسي للحزب وصياغته في صورته النهائية, وحسم الحاضرين في مشروع لأسم والرمز والمقر وتحديد مبادئ الحزب وأهدافه وتنظيمه الهيكلي.
- استمرارها في تهيئة البرنامج السياسي والوثائق الإدارية المطلوبة بقانون الأحزاب في أفق عقد للقاء التأسيسي للحزب خلال أجل لا يتعدى نهاية يونيو 2012 .
- تدعو اللجنة الوطنية إلى تعبئة حاملي المشروع وجميع المبادرين والمبادرات والمتعاطفين عبر عقد تجمعات عمومية محلية وجهوية من أجل إنجاح اللقاء لوطني المقبل الذي تقرر أن يحضره مؤسسي الحزب علاوة على فعاليات وشخصيات سياسية بهدف توضيح مبادئ الحزب وأهدافه السياسية.ودلك تماشيا مع اختيارات الحزب في الانفتاح على كل الطاقات السياسية والمدنية ببلادنا وتماشيا مع أهدافه القائمة على مبدأ الحوار والانفتاح قصد خلق ثقافة سياسية جديدة تؤمن بالحوار وبديمقراطية حقيقية تستجيب لتطلعات الشعب في دولة مدنية أساسها حق المواطنة والعدالة في جميع تجلياتها الاقتصادية ولاجتماعية والثقافية والسياسية.
عن اللجنة الوطنية

أرشيف مقالات من تأليف : محرر

أترك تعليقك

خـطّـرهـا ‪)‬كلمة المحرر‪(

الأمازيغ .. أصحاب الوطن

لماذا على الأمازيغ ان يكونوا حياديين في الصراع اليوم،،،،،،؟؟؟؟. الجواب،،،،،، لان الصراع اليوم ع السلطة،،، ونحن خارجها،،، بفضل جهود مجلسنا الاعلي،،،،ولان مشرع الأمازيغ ،،، وطني،،، وليس قبلي او جهوي،،،، ولان الأمازيغ لا يقاتلون الا من اجل ليبيا،،،، وليس من اجل حزب. او جهة،،، او فرد،،او لأطماع مادية،،، او أوهام،،،،،،او أفكار تخريبية،،، او تجارة بالدين،،،، او [...]